علمي ، ثقافي ، اجتماعي ، تربوي ، منوع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» علاج السحر وعلاج المشاكل الزوجية وجلب الحبيب ارجاع المطلقة وجواز العانس
من طرف زائر الإثنين أغسطس 10, 2015 5:55 am

» استضافة مجانية - استضافة كوكب التقنيه بدون اعلانات مع منشئ مواقع
من طرف زائر الأربعاء يوليو 29, 2015 10:16 am

» احلى شيء عن الابتسامة
من طرف زائر الإثنين أبريل 13, 2015 1:54 pm

» الفرق بين الشخصية اﻻيجابية والشخصية السلبيةالشخصية الإيجابية: أول ما يلفت نظرها نقاط القوة. الشخصية السلبية:أول ما يسترعي انتباهها نقاط الضعف. الشخصية الإيجابية: اهتمامها بإيجاد حلول للأزمات. الشخصية السلبية: تثير المشكلات لأنها تبحث عن النقائص والعيوب.
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 11:08 am

» من روائع الشعر
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 10:24 am

» قطوف من الحكمة
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 10:50 am

» حكمة من ذهب
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 9:47 am

» لنعلم اطفالنا التسامح
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 08, 2014 2:35 am

» لمناسبة حلول عيد الفطر
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 01, 2014 3:50 am

» وصفة لتبييض اﻻسنان
من طرف ahmedrajaa41 الخميس يوليو 24, 2014 5:37 am

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الجمعة نوفمبر 15, 2013 11:54 pm
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني





شاطر | 
 

 الظواهر الابدالية في اللغة العربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmedrajaa41



عدد المساهمات : 1784
تاريخ التسجيل : 23/05/2012
العمر : 26
الموقع : البصرة

مُساهمةموضوع: الظواهر الابدالية في اللغة العربية   الإثنين ديسمبر 30, 2013 9:57 am


اقتباس :
الظواهر الإبدالية في اللغةالعربية

نهلت اللغة العربية الفصحى من مجموعة من اللهجات العربية، هذه اللهجات ساعدت على التشكل النهائي لبنية الفصحى. إلا أن عملية التبادل والنهل بين هذه اللغة واللهجات الأخرى ليست عملية مطلقة، فقد تحكمت في هذه العملية معايير حاولت عدم المساس بما يمكنه أن يؤثر على نقاوة اللغة المثالية، وعدم الاقتراب كذلك من تلك الظواهر التي تشوب تلك اللهجات العربية والتي وصفت بمستبشع اللغات ومستقبح الألفاظ.

وفي موضوعنا هذا سنحاول اتباع منهج جردي يقوم على عرض بسيط لتلك الظواهر اللغوية مع شرحها شرحا موجزا، على أن نقتصر بذكر أسماء بعض الظواهر الأخرى التي لم نجد لها شروحات فيما اعتمدناه كمراجع.



1 – الكشكشة:



وهي ظاهرة اشتهرت بها قبائل "أسد" و"هوازن"، وقال عنها ابن فارس: " هي في أسد "، ونسبها بعضهم إلى تميم وبعضهم إلى ربيعة ومُضَر، ويعد سيبويه من أوائل من ذكر هذه اللهجة.

وأهل هذه القبائل يضعون مكان كاف الخطاب أوبعده شينا: رأيتك تصبح رأيتش، و: بك تصبح بكش...

يقول أحد الشعراء:

على فيما ابتغى أبتغيشِ بيضاء ترضيني ولا ترضيشٍ



2 – الكسكسة:



اشتهرت بها قبائل بكر وأسد وربيعة ومضر،وهناك من ينسبها لهوازن، ويذكر صاحب القاموس أنها لتميم.

والكسكسة شأنها شأن الكشكشة، غير أن الفرق بينهما أن في الكسكسة يضعون السين مكان كاف الخطاب أو بعده وليس الشين.

مثال : أكْرَمْتُكِ تصبح : أكْرَمْتُكِس، أو أكرمتس ِ



3 – الشنشنة:



وتعني في التحديد اللغوي: الطبيعة والخلق والسجية، أما في الاصطلاح فهي جعل الكاف شينا دائما، سواء كان للمذكر أو للمؤنث، فنقول في الديك : الديش، وفي لبيك اللهم لبيك: لبيش اللهم لبيش.



وتنسب هذه الظاهرة لتغلب كما فعل صاحب العقد الفريد ابن عبد ربه الأندلسي، ونسبها ابن دريد والقلقشندي إلى حمير، وهي ظاهرة شائعة في قبائل اليمن.



4 – العنعنة:



ورد في بعض كتب القدماء أنها قلب الهمزة عينا، يقول السيوطي : " إنهم يجعلون الهمزة المبدوءة بها عينا "، ومثال ذلك : عسف في أسف.

وتنسب هذه الظاهرة لقبائل تميم وهذا رأي الخليل والأصمعي وابن فارس وابن جني، أما ابن السِّكِّيت فينسبها لتميم وقيس وأسد، فيما ينسبها محقق كتاب البيان والتبيين لهذيل.



5 – الفحفحة:

هي قلب الحاء عينا مطلقا سواء كانت حاء حتى أو غيرها، في لغة هذيل يجعلون الحاء عينا فيقولون في مثل : حلت الحياة لكل حي = علت العياة لكل عي. ويرى بعض الباحثين أن الفحفحة خاصة بحاء (حتى)، يقول الدكتور إبراهيم نجا " المشهور فيها إبدال الحاء من (حتى) عينا ". وقد نسبها السيوطي لهذيل.





6 – العجعجة:



وهي جعل الياء المشددة جيما ، فيقولون في تميمي: تميمج. وكذلك في الياء المخففة بعد العين مثل : الراعي=الراعج. وقال ابن فارس : " وكذلك الياء المشددة تحول جيما في النسب، يقولون بصرج وكوفج في بصري وكوفي". وقد نسبت هذه الظاهرة إلى قضاعة وناس من تميم وناس من بني سعد بن تميمن ونسبها صاحب الأمالي القالي و ابن السكيت إلى فقيم وحنظلة ونسها الفراء لأهل اليمن، و الأصمعي إلى طي...



7 – اللخلخانية:



هي اللكنة والعجمة، ويقال للرجل لخلخاني وامرأة لخلخانية إذا كانا لا يفصحان.

وهي منسوبة إلى لخلخان وهي قبيلة، وقيل هي موضع. واللخلخانية هي حذف بعض الحروف اللينة مثل قولهم : مشا الله كان= ما شاء الله كان. زقد نسبها الدكتورعبد الغفار حامد هلال في كتابه " اللهجات العربية نشأة وتطورا" إلى الفرات أو العراق أو الشحر وعمان.



8 – الطمطمانية:

يذكر بعض اللغويين أن الطمطمانية معناها العجمة، أو أن يكون الكلام مشبها لكلام العجم.

والطمطمانية تعني إبدال لام التعريف ميما، كقول لغة حمير : طاب امهواء في طاب الهواء.

وقد نسبت الطمطمانية إلى حمير وإلى اليمن.



9- القطعة:

هي قطع اللفظ قبل تمامه مثل: يا أبا الحكم تقول طي: يا أبا الحكا، فتقطع كلامها. وقد ورد مثل ذلك من قطع نهاية الكلمات في غير لهجة طي مثل قول عبيد بن الأبرص: ليس حي على المنون بخال، يقصد بخالد.

10 – الاستنطاء:

جعل العين الساكنة نونا إذا جاورت الطاء، فأعطى يقال فيها : أنطى، فقد كتب الرسول صلى الله عليه وسلم في رسالته المشهورة : " وأنطوا التبجة "، وقال عليه السلام لرجل: " أنطه كذا " يريد أعطه، وقال الأعشى:

جيادك جياد الملوك تصان الحلال وتنطى الشعيرا

ويقال إنها لهجة سعد بن بكر وهذيل، وأزد وقيس والأنصار، وقد ذهب "التبريزي" في كتابه " البحر المحيط" إلى أنها لهجة العرب العاربة، وهي لهجة ما يزال بعض البدو في الصحراء يستعملونها، كأعراب الفيوم.



11- تلتلة بهراء:

هي كسر حرف المضارعة عدا الياء، وذلك في الأبيات التي زادت على ثلاثة أحرف. ومن ذلك ما ذكره ابن فارس في كتابه " الصاحبي" حين قال في باب القول في اختلاف لغات العرب: اختلاف لغات العرب من وجوه، أحدها: الاختلاف في الحركات كقولنا : نَستعين ونِستعين بفتح النون وكسرها...". وهي ظاهرة شائعة في قبائل وسط الجزيرة وشرقيها كأسد وتميم وقيس وإن اشتهرت نسبتها إلى بهراء التي هي بطن من تميم أو من قضاعة.



12- الوتم:

قلب السين تاءً عند أهل اليمن في الناس = النات، ويقال إنه من أقبح الإبدالات وهو نادر شاذ. وهي لهجة من لهجات قضاعة واليمن خثعم.



13- الوهم:

هاء ضمير الغائب للجمع تكسر إذا كان قبلها ياء أوكسرة، مثل: "صراط الذين أنعمت عليهِم"، وقوله تعالى:" وإذا كنت فيهِم فأقمت لهُم الصلاة"...

فعند ربيعة وكلب بن وبرة من قضاعة وغيرهم يضمون الهاء دائما سواء تقدم عليها ياء أو كسرة أو لم يتقدم.







14- الوكم:

وهو كسر كاف الخطاب في الجمع عند فريق من العرب، فالمشهور أن جمهور العرب يضم كاف الخطاب مطلقا دون النظر إلى الحرف أو الحركة التي تسبقها.

ولكن ربيعة أو بكر بن وائل يكسرون هذه الكاف إذا سبقتها ياء أو كسرة: عليكـُم= عليكِم، بٍكـُم=بِكِم، وذلك مناسبة للياء أو الكسرة.



15 – ظواهر أخرى:

هناك ظواهر أخرى لم نجد لها تعريفا وتحديدا، فقد وجدناها هكذا، وهي: التضجع، اللغلغة، اللفف، الارتضاخ، الشفشفة، الههة، الرته، التمتمة، الفأفأة، الغفلة، الحبسة، اللكنة، الغنة، الخنة، اللثغة.





خلاصة:

من خلال ما سبق عرضه من ظواهر لغوية عاشت في كنف اللهجات العربية، يظهر لنا جليا فصاحة اللغة العربية ومثاليتها، وخلوها من تلك الظواهر التي حاولت قريش الابتعاد عنها. ونحن إذا ما وضعنا قريش مقام اللغة العربية فلأن قريش واللهجة القرشية على العموم هي الأساس والنواة التي تشكلت منها اللغة العربية الفصحى مع الأخذ من اللهجات الأخرى. ومن العوامل التي جعلت لهجة قريش هي العربية الفصحى على الإطلاق خلوها من مستبشع الألفاظ. وهذا نص لابن جني يسير نستخلص منه ما سبق وأشرنا إليه، يقول: " حدثنا أبو بكر محمد ين الحسن عن بني أبي العباس أحمد يحيى ثعلب قال: ارتفعت قريش في الفصاحة عن عنعنة تميم، وكشكشة ربيعة، وكسكسة هوازن، وتضجع قيس، وعجرفية ضبة، وتلتلة بهراء...". ( الخصائص ،ج 1).





المراجع:

- الخصائص : ابن جني، ج: 1.

- دراسات في لهجات شرقي الجزيرة العربية: ت.ب. جونستون.

- اللهجات العربية نشأة وتطورا: هلال عبد الغفار حامد.

- اللهجات العربية في التراث: جندي أحمد علم الدين، القسم الأول.



أتمنى أكون أضفت لكم معلومات جديدة عن كلمات نرددها حتى هذا اليوم بطريقة معينة ولا نعرف السبب في نطقها كذلك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الظواهر الابدالية في اللغة العربية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الغيمة البيضاء :: منتدى الثقافة-
انتقل الى: