علمي ، ثقافي ، اجتماعي ، تربوي ، منوع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» علاج السحر وعلاج المشاكل الزوجية وجلب الحبيب ارجاع المطلقة وجواز العانس
من طرف زائر الإثنين أغسطس 10, 2015 5:55 am

» استضافة مجانية - استضافة كوكب التقنيه بدون اعلانات مع منشئ مواقع
من طرف زائر الأربعاء يوليو 29, 2015 10:16 am

» احلى شيء عن الابتسامة
من طرف زائر الإثنين أبريل 13, 2015 1:54 pm

» الفرق بين الشخصية اﻻيجابية والشخصية السلبيةالشخصية الإيجابية: أول ما يلفت نظرها نقاط القوة. الشخصية السلبية:أول ما يسترعي انتباهها نقاط الضعف. الشخصية الإيجابية: اهتمامها بإيجاد حلول للأزمات. الشخصية السلبية: تثير المشكلات لأنها تبحث عن النقائص والعيوب.
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 11:08 am

» من روائع الشعر
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 10:24 am

» قطوف من الحكمة
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 10:50 am

» حكمة من ذهب
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 9:47 am

» لنعلم اطفالنا التسامح
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 08, 2014 2:35 am

» لمناسبة حلول عيد الفطر
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 01, 2014 3:50 am

» وصفة لتبييض اﻻسنان
من طرف ahmedrajaa41 الخميس يوليو 24, 2014 5:37 am

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الجمعة نوفمبر 15, 2013 11:54 pm
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني





شاطر | 
 

 الحكاية الشعبية منجم لادب الطفل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmedrajaa41



عدد المساهمات : 1784
تاريخ التسجيل : 23/05/2012
العمر : 27
الموقع : البصرة

مُساهمةموضوع: الحكاية الشعبية منجم لادب الطفل   الأحد يناير 19, 2014 8:38 am




الحكاية الشعبية منجم لأدب الطفل
شعوب الأرض مهما اختلفت لغاتهم وثقافاتهم وأعراقهم يشتركون في محبة الحكاية الشعبية ، لأنها كما شرحها المعجم العربي (مروية حاكها الخيال ثم توارثتها الأجيال ) ، وعرّفها المعجم الألماني على أنها (الخبر الذي يتصل بحدث قديم ينتقل شفوياً من جيل لآخر ) ، والإنجليز يصفونها ( بالحكاية الحقيقية القابلة للتطور مع تغير العصر وأسلوب راويها ) . وكلما كانت الحكاية زاخرة بالإثارة والخوارق البطولية ، زاهرة بالعجائب المدهشة ، ومروية بأسلوب تشويقي ؛ كلما ازداد تعلق الشعوب بها وتورثيها جيلاً بعد جيل . وغالباً ما تتصل الحكاية الشعبية بالأحداث التاريخية العظيمة ، وبالحروب ، والأبطال ، وأحياناً بالعالم السفلي أو الحيوانات أو ما شابه .
التراث العربي حافل بالحكايات والمرويات الشعبية ذات الدلالات الهادفة والمفيدة للطفل العربي والعالمي ، هذه الحكايات تغافل عنها المهتمون بأدب الطفل في الوطن العربي ، وأصبح تركيزهم على أدبيات مستوردة من التراث الأجنبي ، لا تمت لثقافتنا بصلة ، مثل ( ميكي ماوس ) ( وأليس في بلاد العجائب ) وغيرها ، وربما نعزو ذلك لحالة الخمول التي قوضت عزيمة الباحثين ، وأوهنت فضيلة النبش في ما تختلجه صدور وذاكرة جداتنا وأجدادنا من حكايات سمعوها من آبائهم وأجدادهم ، تلك الكنوز لو أمكن استخراجها وأعيد صياغتها وسردها ، ومن ثم عرضت بشكل أدبي وفني لاسترجعنا بعضاً من وهج الأدب العربي بعمومه وأدب الطفل بشكل خاص ، فلم يزل العالم الغربي يستقرئ ويلذ بأدبيات أجدادنا الشعبية إلي اليوم ، ولا زال الطفل الغربي يجد المتعة في قراءة ( علاء الدين ) و ( السندباد ) و ( وعلي بابا ) وغيرها من قصص التراث العربي .
أخيراً .. الحكاية الشعبية المسكوبة في قالب الخُلق الحميد ، المنضبط بضابط الأدب الرفيع ؛ لها انعكاساتها المثمرة على الناشئة لا سيما في الشأن التربوي ، ولا أبالغ إن قلت بأنها ذات تأثير أبلغ من بعض المؤسسات التربوية المتخصصة ، أقول ذلك رغم تجليات النمط الخيالي فيها على حساب الواقعية المجردة ، وأقولها رغم الحضور الطاغي لخوارق الممكن والمعقول .
فالمتلقي – خاصة الصغير – يتجاهل خروقات القصة الشعبية وتجاوزاتها المنطقية حينما يلمس فيها عقلانية الغاية ونبل ما ترنو له تلك المبالغات والمعجزات ، ولا أكثر عقلانية من انتصار قيم الخير والحب والعطاء على أنانية الذات وحمأة الطمع وأذية الآخرين ، و يتجلى ذلك في انفعالات الطفل العاطفية تجاه أبطال الحكاية ، وميله العفوي لنُصرة المظلوم وإن كان حشرة ، والأخذ على يد الظالم ولو بلغ ضخامة سمك القرش ، يندفع بكل حواسه مع نشوة الانتصار ، وتجتاحه موجة الهزيمة والانكسار، حسب مسارات ومعطيات القصة، كما لو كان حاضراً متجسداً لإحدى شخصياتها .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحكاية الشعبية منجم لادب الطفل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الغيمة البيضاء :: الادب-
انتقل الى: