علمي ، ثقافي ، اجتماعي ، تربوي ، منوع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» علاج السحر وعلاج المشاكل الزوجية وجلب الحبيب ارجاع المطلقة وجواز العانس
من طرف زائر الإثنين أغسطس 10, 2015 5:55 am

» استضافة مجانية - استضافة كوكب التقنيه بدون اعلانات مع منشئ مواقع
من طرف زائر الأربعاء يوليو 29, 2015 10:16 am

» احلى شيء عن الابتسامة
من طرف زائر الإثنين أبريل 13, 2015 1:54 pm

» الفرق بين الشخصية اﻻيجابية والشخصية السلبيةالشخصية الإيجابية: أول ما يلفت نظرها نقاط القوة. الشخصية السلبية:أول ما يسترعي انتباهها نقاط الضعف. الشخصية الإيجابية: اهتمامها بإيجاد حلول للأزمات. الشخصية السلبية: تثير المشكلات لأنها تبحث عن النقائص والعيوب.
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 11:08 am

» من روائع الشعر
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 10:24 am

» قطوف من الحكمة
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 10:50 am

» حكمة من ذهب
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 9:47 am

» لنعلم اطفالنا التسامح
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 08, 2014 2:35 am

» لمناسبة حلول عيد الفطر
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 01, 2014 3:50 am

» وصفة لتبييض اﻻسنان
من طرف ahmedrajaa41 الخميس يوليو 24, 2014 5:37 am

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الجمعة نوفمبر 15, 2013 11:54 pm
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني





شاطر | 
 

 حقيقة مرض الزهايمر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmedrajaa41



عدد المساهمات : 1784
تاريخ التسجيل : 23/05/2012
العمر : 27
الموقع : البصرة

مُساهمةموضوع: حقيقة مرض الزهايمر   السبت مايو 03, 2014 12:42 am


الوحدة من العوامل المهمة التي تؤثر على نفسية الانسان في المرحلة المتأخرة من عمره، متجاوزة بذلك أضرار البدانة- كما أكدّ العلماء مؤخراً.
وهذا الكشف الاخير بالنسبة لمشكلة العيش في وحدة، بدأ يهدد أعداداً كبيرة من السكان، الذين تقدموا في السن ويعيشون وحيدين بعيداً عن عوائلهم.
وقد تتبع العلماء أكثر من 2،000 شخص ووجدوا ان الوحدة تهدد الشخص بالموت في خلاس ستة أعوام.
ومقارنة مع الانسان العادي، أكدت الدراسة، ان 14% من الذين يعانون من الوحدة، معرضون للموت، وهذا يعني ان العيش على انفراد، له تأثير مضاعف على الفرد بالنسبة للوفاة المبكرة، اما الفقر فقد رفع تلك النسبة الى 19%.
وهذا الكشف يشير الى اقتراب أزمة، خاصة ان المتقدمين في السن أصبحوا يعيشون بمفردهم، وأكدت دراسة في بريطانيا عام 2012 ان اكثر من خُمس المتقدمين في السن يعيشون على انفراد، وان ربع تلك النسبة اصبح اكثر وحدة في السنوات الخمس الاخيرة، وقال نصف أولئك ان الوحدة تبدو أشد وأسوأ في نهايات الاسبوع، وان 3/4 منهم يعانون أكثر في خلال الليل.
وكانت الدراسات الاخيرة قد ربطت ما بين الوحدة والمشاكل الصحية، بدءاً من ارتفاع ضغط الدم والسكتة القلبية، ويقول اخصائي نفسي في جامعة شيكاغو، ان ألم العيش على انفراد يعادل الآلام البدنية.
وقال أيضاً ان العالم يمر بتجربة "تسونامي فضية" والناس بدأوا يفكرون حول كيفية حماية أنفسهم من الكآبة".
ونتيجة التأثيرات الضارة المتعلقة بالعيش على انفراد ومع تقدم سن التقاعد، تدفع المرء الى التفكير في التخلي عن الاماكن التي عاشوا فيها، والانتقال الى الريف المنعش في شيكاغو، "لدينا افكار خيالية عن مرحلة التقاعد، اذ يتصور البعض انه يعني ترك الاصدقاء وشراء منزل في فلوريدا حيث الأجواء الدافئة والعيش بسعادة حتى نهاية الحياة، وهذه الفكرة ليست الأفضل بالتأكيد".
اذ ان التقاعد عن العمل لا يعني انتهاء كل شيء وتوديع الاصدقاء، بل على العكس من ذلك، ووجد الباحث ان البعض من المتقدمين في السن يجدون راحة في العيش منفردين، وفي عزلة.
وأعلنت كارولاين ابراهام في دراسة لها، "ان الوحدة ليست العامل الوحيد الذي يجعل الحياة كئيبة، بل انها سبب اصابتهم بالأمراض، ومن الضروري جداً التعامل بجدية حول الموضوع، وان تساهم في عدم ابتعاد الاكبر سناً من الاندماج بالمجتمع".
* مرض الزهايمر: أين تذهب الذكريات؟
- حالة مامي: كانت "مامي صحفية أمريكية بدت أعراض الزهايمر تظهر لديها، وبدأت أولاً بشكل دعابات، ثم بدأت تتدهور وأصرت عائلتها على العناية بها في المنزل، وبعد مرحلة من الزمن، بدأت اعراض العدوانية تظهر عليها، والابتعاد عن شقيقتها التوأم.
وسرعان ما بدأت كافة اعراض الزهايمر تظهر عليها بوضوح بعد وفاة زوجها إثر اصابته بالسرطان وأخذت حالتها تتدهور، وبدأت تتحدث بهدوء عن أمور حدثت في الماضي ومنها أنها وماغنوس قد اكتشفا أمريكا، وتقص ايضاً رحلتها الى اسبانيا.
والجنون (الزهايمر)، مرض يتقدم ببطء لولبياً، وهو يختلف عن المرض العقلي، لأنه غير قابل للشفاء، ولا ينتهي الا بالموت، وقد طرح الخبراء بعض الضوء على طبيعة مرض الزهايمر، ولكن دون معرفة أي منهم هو المفيد.
وكانت "مامي" قبل ظهور أعراض الزهايمر عليها، قد كتبت رسالة الى ابنتها، قبل زفافها عام 1984، وتظهر تلك الرسالة مدى الحيوية في اسلوبها، وبالتأكيد، فان ظهور أعراض المرض عليها بعدئذ، قد أثار الحزن والأسى.
أما الأشهر الأخيرة في حياة "مامي"، فكانت مؤلمة، وتقول ابنتها "انها بدأت تتحدث بلغة متكسرة، أحرف، أو نصف كلمة فقط، وتمد يديها اماماً وكأنها تمسك بشيء ما، ثم نوبات الهلوسة، ومرحلة فقدان الوزن، بحيث تحولت الى هيكل عظمي في الفراش.
وحالات هذا المرض يتكرر، لأن فقدان الذاكرة هو واحد من الأمور الغامضة في عصرنا الحالي، وبدون الذاكرة نكون لا شيء ولا أحد.
 عن: الأووبزرفر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحاج حميد العامري

avatar

عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 07/09/2010
العمر : 65
الموقع : hameed.montadarabi.com

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة مرض الزهايمر   الأربعاء يونيو 18, 2014 1:58 pm

موضوع رائع
شكرا جزيلا
جهود مشكورة
ننتظر جديدك

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hameed.montadarabi.com
شبح المنتديات



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 20/06/2014

مُساهمةموضوع: رد: حقيقة مرض الزهايمر   الجمعة يونيو 20, 2014 5:27 am

طرح في غاية الروعه يسلمو ع هذا الموضوع الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حقيقة مرض الزهايمر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الغيمة البيضاء :: المنتدى الطبي-
انتقل الى: