علمي ، ثقافي ، اجتماعي ، تربوي ، منوع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» علاج السحر وعلاج المشاكل الزوجية وجلب الحبيب ارجاع المطلقة وجواز العانس
من طرف زائر الإثنين أغسطس 10, 2015 5:55 am

» استضافة مجانية - استضافة كوكب التقنيه بدون اعلانات مع منشئ مواقع
من طرف زائر الأربعاء يوليو 29, 2015 10:16 am

» احلى شيء عن الابتسامة
من طرف زائر الإثنين أبريل 13, 2015 1:54 pm

» الفرق بين الشخصية اﻻيجابية والشخصية السلبيةالشخصية الإيجابية: أول ما يلفت نظرها نقاط القوة. الشخصية السلبية:أول ما يسترعي انتباهها نقاط الضعف. الشخصية الإيجابية: اهتمامها بإيجاد حلول للأزمات. الشخصية السلبية: تثير المشكلات لأنها تبحث عن النقائص والعيوب.
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 11:08 am

» من روائع الشعر
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 10:24 am

» قطوف من الحكمة
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 10:50 am

» حكمة من ذهب
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 9:47 am

» لنعلم اطفالنا التسامح
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 08, 2014 2:35 am

» لمناسبة حلول عيد الفطر
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 01, 2014 3:50 am

» وصفة لتبييض اﻻسنان
من طرف ahmedrajaa41 الخميس يوليو 24, 2014 5:37 am

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الجمعة نوفمبر 15, 2013 11:54 pm
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني





شاطر | 
 

  الأسبستوس Asbestos

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منة الله



عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 10/09/2012

مُساهمةموضوع: الأسبستوس Asbestos   الخميس سبتمبر 13, 2012 8:03 am


أصبح الأسبستوس واسع الشهرة بين المصنعين والبنائين في أواخر القرن ال
19 بسبب مقاومته للحرارة، والضرر الكهربائي والكيميائي، وامتصاص الصوت وقوة
الشد. وعندما يستخدم الأسبستوس لمقاومته للحريق أو الحرارة، فغالبا مايتم
خلط أليافه مع الأسمنت أو النسيج في صناعة القماش أو الحصير. وكان يستخدم
الاسبستوس في بعض المنتجات بسبب مقاومته للحرارة، وتم استخدامه في الماضي
على الأفران وموقد الأسلاك الكهربية بسبب قدرته على العزل الكهربي في درجات
الحرارة المرتفعة، وفي المباني بسبب اعاقته للهب وخواص العزل، وقوة الشد،
والمرونة، ومقاومته للمواد الكيميائية.
والأسبستوس هو معدن طبيعي من السليكات يتكون من بلورات ليفية طويلة ورفيعة. وكلمة الاسبستوس (ἄσβεστος) هي صفة مستعارة من اليونانية تعني لايمكن اطفاءه. وأطلق اليونانيين على الأسبستوس اسم المعدن المعجزة نظرا لنعومته وخصائصه اللينة، بالاٍضافة إلى قدرته على تحمل الحرارة.

يمكن للأسبستوس أن يكون سام. فإن استنشاق ألياف الأسبستوس يمكن أن يتسبب
في أمراض خطيرة ، والتي تشمل ، مرض الميزوثيليوما الخبيث، وسرطان الرئتين،
وداء الأميانت (وهو نوع من تغبر الرئة). ومنذ منتصف عام 1980s ، منع الاتحاد الأوروبي ومعظم الدول المتطورة الأسبستوس.

بالنسبة للعينات التي توجد في البيئة فعلى المرء أن يرجع اٍلى المجهر الاٍلكتروني من أجل التعرف الاٍيجابي
ولكن تستخدم اليوم تقنيات الجاذبية و PCM/PLM ، والتي لايمكن أن تتعرف
بسهولة على الألياف الأصغر، والأكثر خطورة. وتقتصر هذه الأساليب على تقييم
حجم الجسيمات PM10 والذي يتجاهل UFPs كليا.
تم التعرف على ستة معادن على أنها "الأسبستوس" وهي: الكريسوتيل ، الأموسيت ، الكروسيدوليت ، التريموليت، والأنثوفيلليت والأكتنوليت.



الأبيض



الكريسوتيل ، ورقمه في سجل المستخلصات الكيميائية هو 12001-29-5 ، يتم
الحصول عليه من صخور السيربنتين المشهورة على مستوى العالم. وهي الشائعة
أيضا في ولاية كاليفورنيا. والصيغة الكيميائية المثالية لها هي Mg
[2](Si[3]O[4])(OH)[5]. وألياف الكريسوتيل مجعدة عى العكس من ألياف
الأموسيت والكروسيدوليت والترموليت والأكتينوليت والأنثوفيلليت والتي تشبه
الإبرة.
تم منع الكريسوتيل مع أنواع الأسبستوس الأخرى في العديد من الدول ولكنه
مسموح به في الولايات المتحدة واوروبا فقط في ظروف محدودة جداً. وقد
استُخدم الكريسوتيل أكثر من اي نوع آخر وتصل نسبته بالنسبة للأسبستوس الذي
وجد في المباني في أمريكا إلى حوالي 95%.وتشمل التطبيقات التي يمكن أن يُشارك فيها الكريسوتيل، المجمعات المشتركة.
وحيث أنه أكثر مرونة من أنواع الأمفيبولي الأسبوستية: لذلك يمكن غزله
ونسجه إلى قماش. والإستخدام الأكثر شيوعا له هو داخل صفائح الأسطح الأسمتية
الأسبستوسية المموجة المستخدمة في ملحقات المباني والمنازل والجراجات. كما
استُخدم أيضاً في الصفائح المستوية التي تستخدم في الأسقف والجدران
والأرضيات. وهناك العديد من الأغراض الأخرى التي تحتوي صناعتها على
الكريسوتيل ومنها: بطانات الفرامل، والقماش الموجود خلف الصمامات (للحماية
ضد الحرائق)، والأنابيب العازلة، وبلاط الأرضيات وأختام الغلايات.


البني



الأموسيت ، ورقمه في سجل المستخلصات الكيميائية هو 12172-73-5 ، وهو
الاسم التجاري للامفيبوليه والذي ينتمي إلى سلسلة المحلول الصلب كمنجتونيت -
جرونيريت، الشائعة في أفريقيا، ويأتي اسمه من الحروف الأولية لكلمة مناجم
الأسبستوس في جنوب أفريقيا. وصيغته الكيميائية الوحيدة هي Fe7Si8O22(OH)2.
ويوجد في أغلب الأحيان كعائق للحرائق في منتجات العزل الحراري وقرميد
السقوف


الأزرق



الكروسيدوليت ، ورقمه في سجل المستخلصات الكيميائية هو 12001-28-4 وهو
امفيبوليه يُوجد أساساً في جنوب أفريقيا ولكنه يًوجد أيضاً في أستراليا.
وهو الشكل الليفي من ريبكتيل الامفيبوليه .صيغته الكيميائية هي
Na2Fe2+3Fe3+2Si8O22(OH)2. ملاحظات : يُوجد الكريسوتيل على هيئة ألياف
ناعمة قابلة للتفتيت. ويمكن أن تحدث أمفيبولات شكل الأسبستوس على هيئة
ألياف ناعمة قابلة للتفتت إلا أنه هناك بعض الأصناف التي تكون أكثر استقامة
مثل الأموسيت. وتكون جميع أنواع الأسبستوس ليفية حيث أنهم يتكونوا من
ألياف اتساعها أقل من 1 ميكرومتر وتوجد على شكل حزم طويلة جداً. ويشار
أيضاً إلى الاسبستوس الذي يتميز باليافه الجيدة بـ "الأميانثص" يحتوي
التركيب البلوري للأمفيبولات مثل التيرموليت على بوليمرات أنيون سيليكات
الريبونليك قوية الرابطة والتي تزيد من مد طول البلورة. (وللكريسوليت)
الأفعواني صفائح تشبه أنيون السيليكات والذي يكون منحني ويُلف على لفات
تشبه السجاد لكي يكون الألياف


المواد الأخرى



تكون معادن الأسبستوس المنظمة الأخرى أقل شائعية في الأستخدام مثل
التريموليت اسبستوز، ورقمه في سجل المستخلصات الكيميائية هو 77536-68-6,
Ca2Mg5Si8O22(OH)2; والأكتينوليت أسبستوز (أو سمارجديتا) ورقمه هو
77536-66-4, Ca2(Mg, Fe)5(Si8O22)(OH)2; والأنثوفيلليت أسبستوز، ورقمه هو
77536-67-5, (Mg, Fe)7Si8O22(OH)2; ولكن لايزال يمكن إيجادهم في مجموعة
متنوعة من مواد البناء ومواد العزل، كما ذُكر في الماضي أنهم موجودين في
بعض المنتجات المستهلكة.

أما معادن الأسبستوس الأخرى الطبيعية ولكنها غير منظمة مثل الريكيتيريت,
Na(CaNa)(Mg, Fe++)5(Si8O22)(OH)2, والوينكيتيت، (CaNa)Mg4(Al,
Fe3+)(Si8O22)(OH)2, فيمكن ايجادها على هيئة شوائب في منتجات مثل
الفيرميكوليت الذي يحتوى على عزل الزونوليت وتم تصنيعها بواسطة و.ر. غريس
وشركة. ويُعتقد أن هذه المعادن لاتقل ضرراً عن التيرموليت، والأموسيت أو
الكروسيدليت، ولكن في حين أنها غير منتظمة فيشار إليها على أنها صيغة من
صيغ الأسبستوس بدلاً من الأسبستوس على الرغم من انها لاتزال لها علاقة
بالمرض والخطر.


المنتجات المميزة




المجموعة المتعرجة



تمتلك المعادن المتعرجه هيكل صفائحي أو طبقي. ويعتبر الكريسوتيل هو
المعدن الأسبستوسي الوحيد في المجموعة المتعرجة.وفي الولايات المتحدة ، فإن
الكريسوتيل هو النوع الأكثر شيوعا في الأسبستوس. ووفقا لوكالة حماية
البيئة الأمريكية اتضح من المراقبة الجيدة ان نسبة الكريسوتيل تصل إلى 95%
من نسبة الأسبستوس الذي وُجد في المباني في الولايات المتحدة. وغالباَ
مايوجد الكريسوتيل في تشكيلة واسعة من المواد، والتي تتضمن الآتي:



  • المجمعات المشتركة
  • الطين ونسيج المعاطف
  • بلاط الأرضيات من الفينيل ، والملاءات ، والمواد اللاصقة.
  • وضع القطران على الأسقف، واللبادات، والتحويلات والقوباء.
  • لجان "الترانزيت", والتحويلات والكونترتوب والانابيب.
  • مضاد للنيران
  • يسد
  • الحشيات
  • اطارات الفرامل والأحذية
  • الصحون الفاصلة
  • ستائر ال ستاج
  • البطاطين مضادة للنيران.
  • الأبواب الداخلية المضادة لاطلاق النار
  • ملابس مضادة للنيران للمحاربين
  • أنابيب العزل الحراراي







مفرشة الأسمدة الحرارة للأسر المعيشية لأغراض الطهي على مواقد الغاز ،
ومصنوعة من مادة الأسبستوس (ربما 1950s و "بور Amiante" الفرنسية "البحتة
الاسبستوس")


تم منعه حديثاً في الاتحاد الأوروبي واستراليا حيث أنه يمثل خطراً على الصحة
لذلك لايستخدم على الاطلاق. وتتبع اليابان نفس الاتجاه ولكنها أكثر بطأً.
وأثار الكشف عن وفاة مئات العمال في اليابان على مدى العقود القليلة
السابقة بسبب الأمراض المتسببة من الأسبستوس، فضيحة في منتصف عام 2005.
وكانت طوكيو قد أمرت الشركات بمعالجة الأسبستوس في عام 1971 ، من أجل
تركيب أجهزة التهوية وفحص الصحة على أسس منتظمة، ولكن لم تمنع الحكومة
اليابانية الكروسيدوليت والأموسيت حتى عام 1995، وتم تنفيذ الحظر الكامل
للأسبستوس في أكتوبر 2004.


المجموعة الامفيبوليه



يوجد خمسة أنواع من الأسبستوس في المجموعة الأمفيبوليه وهم: الأموسيت ،
والكروسيدوليت ، والأنثوفيلليت، والتريموليت ، والأكتينولايت. ومن المرجح
أن يكون الاموسيت هو النوع الثاني الأكثر وجوداً في المباني طبقاُ إلى دليل
المفتشون عن الاسبستوس في المباني لوكالة حماية البيئة الأمريكية، وهو
الأسبستوس البني.

وكان يستخدم الأموسيت والكروسيدوليت رسمياً في العديد من المنتجات حتى
بداية عام 1980. وتم حظر استخدام جميع أنواع الأسبستوس في المجموعة
الامفيبوليه في معظم دول العالم الغربي بحلول منتصف عام 1980 وفي اليابان
عام 1995. وكانت تستخدم هذه المنتجات أساساً في:


  • لوحات العزل منخفضة الكثافة وقرميد السقوف.
  • صفائح الأسمنت الإسبستوسي وأنابيب البناء، وتغليف خدمات المياه والخدمات السلكية واللاسلكية.
  • العزل الحراري والكيميائي (على سبيل المثال ' ، الأبواب المضادة للنيران، والرشاش اللاصق، وحافظ للحرارة والحشيات).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الأسبستوس Asbestos
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الغيمة البيضاء :: منتدى الثقافة-
انتقل الى: