علمي ، ثقافي ، اجتماعي ، تربوي ، منوع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» علاج السحر وعلاج المشاكل الزوجية وجلب الحبيب ارجاع المطلقة وجواز العانس
من طرف زائر الإثنين أغسطس 10, 2015 5:55 am

» استضافة مجانية - استضافة كوكب التقنيه بدون اعلانات مع منشئ مواقع
من طرف زائر الأربعاء يوليو 29, 2015 10:16 am

» احلى شيء عن الابتسامة
من طرف زائر الإثنين أبريل 13, 2015 1:54 pm

» الفرق بين الشخصية اﻻيجابية والشخصية السلبيةالشخصية الإيجابية: أول ما يلفت نظرها نقاط القوة. الشخصية السلبية:أول ما يسترعي انتباهها نقاط الضعف. الشخصية الإيجابية: اهتمامها بإيجاد حلول للأزمات. الشخصية السلبية: تثير المشكلات لأنها تبحث عن النقائص والعيوب.
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 11:08 am

» من روائع الشعر
من طرف ahmedrajaa41 الجمعة ديسمبر 19, 2014 10:24 am

» قطوف من الحكمة
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 10:50 am

» حكمة من ذهب
من طرف ahmedrajaa41 الأربعاء سبتمبر 24, 2014 9:47 am

» لنعلم اطفالنا التسامح
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 08, 2014 2:35 am

» لمناسبة حلول عيد الفطر
من طرف عبد الستار الجمعة أغسطس 01, 2014 3:50 am

» وصفة لتبييض اﻻسنان
من طرف ahmedrajaa41 الخميس يوليو 24, 2014 5:37 am

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الجمعة نوفمبر 15, 2013 11:54 pm
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني





شاطر | 
 

 الغذاء الروحي للاطفال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmedrajaa41



عدد المساهمات : 1784
تاريخ التسجيل : 23/05/2012
العمر : 27
الموقع : البصرة

مُساهمةموضوع: الغذاء الروحي للاطفال   الأحد نوفمبر 25, 2012 9:19 am

ننسي في زحمة الحياة أننا يجب وبالضرورة أن نسقي أولادنا فلذات أكبادنا
حباً وحناناً واهتماماً،
والأمر مهم ،
لا لشيء إلا لأن العطاء الوجداني هام للطفل،
بالضبط مثل الأكل والشراب إن لم يكن أكثر،

ففي ظروف الحياة المعقدة والمتشابكة ،
نجد أولادنا مشتتين يخيم عليهم شبح الإهمال العاطفي والجوع النفسي والظمأ الوجداني
الذي قد ينعكس على سلوكياتهم وعلى نمو شخصياتهم فيما بعد،

وإذا دققنا النظر لوجدنا أن كثير منا يرفض طفله وينبذه ويعامله
كشيء دون أي حقوق أو مطالب،

وأيضاً نجد أننا بدافع الحب نعزل طفلنا ونمنعه من التواصل مع الأطفال الآخرين
بدعوى الحرص عليه،
كذلك فنحن نخوّف طفلنا،
نفزعه ونرعبه
فنولد عنده إحساساً قاسياً بعدم الأمان،

والأخطر من كل ذلك أن بعضنا ـ أحيانا ـ
يتجاهل الطفل بحرمانه من كل المثيرات الاجتماعية الشيقة اللازمة لنموه الإنساني.

أما آخر هذه الأخطاء التي قد نقع فيها فهي إفساد الطفل
بمعنى تقديمه إلى أوساط غير سوية
من الممكن أن تقوده بسهولة إلى الانحراف.

إذا فهمنا كل الأمور السابقة ووعيناها وعملنا على تلافيها
لاستطعنا تجنيب أطفالنا ويلات شرور كثيرة
تظهر في صورة العدوانية والعنف وعدم القدرة على التأقلم
مما يؤدي إلى أمراض كثيرة أخطرها الإدمان،
ما لا يعرفه كثير من الآباء والأمهات عن الإهمال العاطفي،

وأهمية الغذاء الروحي هو حصيلة البحوث الأخيرة
ألا وهو الآثار الجسدية الحيوية
والتي تنعكس على الطفل المحروم عاطفياً،

فهذا الطفل لا يملك القدرة على النمو الجسدي
دون أي سبب عضوي
مما حدا بالبعض من العلماء إلى تسمية هؤلاء الأطفال
بالأقزام نفسياً أو الأقزام المحرومين.

هذا الحرمان العاطفي لا يأتي فقط من العوامل السالفة الذكر
لكنه يتكون نتيجة مشاهدة الصراع بين الأب والأم
ومعايشته والإحساس به
ويتكون أيضاً نتيجة انحسار الحب والحنان والدفء الأسري بسبب عدم الترابط.

إن الطفل عجينه تتشكل حسبما تشكلها البيئة المحيطة
فعلينا أن نتعلم ألا نرفضها
وألا نرعبها
ولا نحرمها،
ألا نفسدها
وألا نضغطها فلا تكبر ولا تنضج.

علينا أن نجتمع لنأكل سوياً ونخرج سوياً،
أن نتحاب وأن نختلف في الرأي لا في المبدأ
فهذا هو أساس الأسرة الصحية
والبذرة التي تغذينا كلنا أطفالاً وكباراً بالغذاء الروحي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الغذاء الروحي للاطفال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الغيمة البيضاء :: منتدى الاسرة-
انتقل الى: